معلومات عن الشركة

الشركة

أصبحت تكنولوجيا التخزين الخاصة بالشركة واحدة من أهم العناصر الحيوية الخاصة بأساليب الحياة الرقمية الآخذة في الانتشار في الوقت الحالي. سواء كان الأمر يتعلق بالموسيقى أو الأفلام أو صور العائلة والأصدقاء أو الحصول على كافة المعلومات التي نحتاجها للعمل واللعب عند أطراف أصابعنا، فإنه لا توجد أية تقنية أخرى تستطيع أن تدرك هويتنا كأفراد وأن تخزن كافة الأشياء التي تميزنا.

ظلت إدارة منتجات التخزين (SPD) في شركة Toshiba أوروبا رائدة في صناعة التخزين لأكثر من 40 عامًا وهي المورد الوحيد في العالم لمنتجات التخزين التي تملك إمكانات وبنية تحتية للتصميم والتطوير والتصنيع والمبيعات علاوة على إمكانات أخرى تغطي بيئات العمل في المؤسسات ومجال التجزئة والبيئات المتنقلة لكل من منتجات محركات الأقراص الصلبة (HDD) ومحركات الأقراص ذات الحالة الثابتة (SSD). العملاء هم جهات التصنيع الأصلية للمعدات (OEMs) وشركات تكامل وتوزيع الأنظمة في منطقة أوربا والشرق الأوسط وإفريقيا.

وبوصفها أحد الشركات الرائدة في توريد حلول التخزين المتكاملة وكونها المبتكر الرئيسي لتقنية NAND لتخزين فلاش، تضع شركة Toshiba العديد من المعايير الحديثة في مجال تقنيات التخزين. ومنذ بدء تشغيلها، أحدثت إدارة منتجات التخزين (SPD) في شركة Toshiba انقلابًا في تصميم وتطوير أجهزة التخزين ذات الأحجام الصغيرة، ويمكن العثور على محركات الأقراص الصلبة الخاصة بها داخل أشهر أنظمة الإبحار القائمة على نظام تحديد المواقع العالمي (GPS)، والأجهزة الإلكترونية الخاصة بالمستهلكين، وأجهزة الكمبيوتر وحلول المؤسسات. علاوة على ذلك، تقدم إدارة منتجات التخزين في شركة Toshiba نطاق واسع من محركات الأقراص التي تستفيد من التقنيات المتطورة مثل المحركات عالية التحميل التي تعمل على مدار 24 ساعة في اليوم و7 أيام في الأسبوع، وفي درجات الحرارة شديدة الارتفاع ومحركات الأقراص ذات الحالة الثابتة لتطبيقات قطاع الصناعة والمؤسسات وصناعة السيارات.

ومع كل طفرة جديدة تحدث في هذا المجال، ساعدت الشركة مصممي المنتجات في التعرف على التطبيقات الجديدة والمثيرة للاهتمام والتي كانت تعتبر فيما سبق ضربًا من ضروب الخيال. وقد تلازم نجاح الشركة مع التزامها الصادق بهندسة وتصنيع منتجات عالية الجودة، وهو نهج جعل منتجات Toshiba تتصدر الأسواق جميع أنحاء العالم.

المنتجات والعلامات البارزة في تاريخ الشركة

مع ظهور أو محرك أقراص في العالم حجمه 1.8 بوصة (4.6 سم) عام 2001، لم يقتصر دور Toshiba فقط على إطلاق فئة جديدة من محركات الأقراص الصلبة، ولكنها أتاحت الفرصة لبدء صناعة كاملة متخصصة في الأجهزة الإلكترونية الخاصة بالمستهلكين والقائمة على التخزين.

عام 1989 قدمت Toshiba للعالم محركات الأقراص ذات الحالة الثابتة، مع ابتكار تقنية NAND لتخزين فلاش. وبعد مرور 20 عامًا، ظهر محرك الأقراص ذو الحالة الثابتة بسعة 521 جيجابايت في الأسواق. والآن، تعتبر Toshiba هي الشركة الرائدة في توريد ذاكرات فلاش NAND ذات الخلية متعددة المستويات وتوفر خط إنتاج كامل من حلول ذاكرات فلاش المضمنة والقابلة للإزالة. وعلاوة على ذلك، تأتي Toshiba في المرتبة الثانية كأكبر مورد لذاكرات فلاش في العالم وتمتلك واحد من أكبر المصانع تقدمًا في مجال ذاكرات فلاش NAND. وتظل الشركة المبتكرة لتقنية NAND في ريادتها في مجال تطوير حلول الذاكرات المستديمة في البيئات المحمولة والصناعية وغيرها.

قامت Toshiba بإصدار أول محرك صلب في العالم للسيارات عام 1997. ومع اعتبار مجال السيارات هو المجال التالي للأجيال المستقبلية من الأجهزة المعلوماتية الترفيهية، يتجه المصنعون وموردو قطع الغيار إلى تقنية محركات الأقراص الصلبة من Toshiba لدعم التطبيقات المتطورة داخل السيارة مثل تشغيل ملفات MP3 والفيديو الرقمي وممارسة الألعاب وعرض خرائط GPS ثلاثية الأبعاد. ومنذ أن صنعت الشركة أول محرك قرص صلب خاص بالسيارات، قد تجاوزت مبيعاتها أكثر من 20 مليون وحدة مما مكنها من الحصول على نسبة 80% من السوق العالمية وجعل حوالي 15 جهة من جهات تصنيع السيارات الرائدة عالميًا تُدمج محركات الأقراص الصلبة من Toshiba في منتجاتهم من معدات السيارات.

وفي يناير 2004، تفوقت إدارة منتجات التخزين بشركة Toshiba مرة أخرى على منافسيها بإطلاقها لمحرك القرص الصلب بقياس 0.85 بوصة (2.2 سم) الذي حطم الرقم القياسي العالمي. يعد محرك الأقراص المصغر، بحجم واحد جنيه إسترليني/2 يورو، هو أول محرك صلب بسعات تخزين هائلة للبيانات تُقاس بالجيجابايت في حجم يقل عن بوصة واحدة والذي تم تصميمه خصيصًا لإتاحة الفرصة لظهور جيل جديد من الأجهزة ذات الإمكانات المحمولة العالية.

وبالاعتماد على هذه الخبرات، قدمت الشركة ابتكار جديد آخر في هذا المجال في ديسمبر 2004 والذي يتمثل في أول محرك أقراص صلبة في العالم يحتوي على تقنية التسجيل المغناطيسي المتعامد (PMR). حيث أن الطرق التقليدية لتسجيل البيانات على قرص ممغنط تعتمد على تخزين البيانات في خطوط طولية مستقيمة وهي طريقة تُسرع من تجاوز المساحة كما أن ضغط وحدات بت كبيرة على القرص سوف يؤدي تدريجيًا لوجود تزاحم مما يقلل من جودة وحدات البت المسجلة. وبتقديم تقنية التسجيل المغناطيسي المتعامد (PMR) في مجموعتها الكاملة من محركات الأقراص الصلبة، تمكنت Toshiba من تحقيق أعلى كثافات تسجيل ثابتة وسعات تخزين مُحسّنة في محركات أقراص تتضاؤل أحجامها بشكل دائم. وفي إطار سعيها الدائم لزيادة الكثافة بصورة أكبر، تعمل شركة Toshiba جاهدةً على تطوير تقنيات جديدة مبتكرة مثل التسجيل المغناطيسي بمساعدة الحرارة (HAMR) والوسائط بنمط بت (BPM).

وعلاوة على ما سبق، تعتبر إدارة منتجات التخزين بشركة Toshiba رائدة في تقديم تقنيات لمحركات الأقراص الصلبة ومحركات الأقراص ذات الحالة الثابتة إلى الأسواق الرئيسية في مجال الصناعة والوسائط المتعددة حيث تُعد محركات الأقراص عالية الأداء هي المكون المحوري للجيل الجديد من الأنظمة الإلكترونية. في هذه التطبيقات، يجب على المكونات الضرورية للتشغيل مثل محركات الأقراص الصلبة ومحركات الأقراص ذات الحالة الثابتة أن تعمل في بيئات تتسم بقسوة الظروف والمتطلبات. ومن أجل تلبية هذه الحاجة الفريدة للأسواق، قدمت إدارة منتجات التخزين بشركة Toshiba مجموعة من محركات الأقراص الصلبة المخصصة لمجال الصناعة والتي تتميز بسعات تخزين كبيرة وتتحمل نطاق أوسع من درجات الحرارة وذلك لمساعدة مصنعي الآلات وموردي قطع الغيار. وتمامًا مثل مجموعة محركات الأقراص الصلبة التي توفرها الشركة للسيارات، توفر هذه المحركات درجة غير مسبوقة من الاعتمادية خلال أقسى ظروف للتشغيل مع تحمل نطاقات واسعة لدرجات الحرارة تتراوح من -30 إلى +85 درجة مئوية وعلى ارتفاعات تزيد بكثير عن نظرائها الخاصة بأجهزة الكمبيوتر الشخصية والمنتجات الإلكترونية الخاص بالمستهلكين.

وأخيرًا وليس آخرًا، دخلت Toshiba لسوق قطاع المؤسسات عام 2009 حيث استثمرت في تطوير وتوزيع محركات أقراص صلبة بحجم 3.5 بوصة (8,9 سم) و2.5 بوصة (6,4 سم) مخصصة للمؤسسات وكذلك محركات أقراص ذات حالة ثابتة للخوادم وأنظمة التخزين في المؤسسات.

ولكونها مورداً شاملاً لجميع أجهزة التخزين، تتصدر Toshiba المشهد بشكل رائع من أجل تلبية المتطلبات المتزايدة لنطاق أوسع من أجهزة التخزين بدايةً من سوق الأجهزة الإلكترونية المثيرة الخاصة بالمستهلكين وحتى الأسواق الضرورية لتكنولوجيا المعلومات ونستنتج من ذلك أن المستقبل باهر أمام تقنيات التخزين. حيث يبدأ عدد متزايد من الأسواق والتطبيقات في التعبير عن حاجاته لحلول تخزين محمولة عالية السعة والأداء. ويصب النجاح في تلك السوق التي تتسم بشدة المنافسة على الشركة التي تمتلك المنتج الصحيح للتخزين بأفضل مواصفات تلبي الاحتياجات المختلفة للأفراد والتطبيقات - وبمعنى آخر تلبي جميع الاحتياجات. وتلك الشركة هي إدارة منتجات التخزين في Toshiba.